fbpx Skip to content

كيف تقنع والديك بشريك(ة) حياتك لـزواج سعيد ؟

حينما يتعلق الأمر بالشريك الذي تُفضل الزواج منه؛ فالرجل أوفر حظًا من النساء حينما يبحث عن زواج سعيد وحينما يُحاول إقناع والديه بمن اختارها؛ فحتى وإن لم يرضى الوالدين عن تلك الفتاة فيمكنه بمنتهى البساطة أن يتزوجها بغض النظر عن رضائهم أو قبولهم لأن ذلك مقبول شرعًا؛ خاصة وإن كان قادرًا على تحمل مسئولية الزواج ماديًا بدون مساندة أهله؛ بينما تجد المرأة في بعض الأحيان إن لم يكن معظمها صعوبة أكبر في إقناع والديها خاصة وإن كان والديها يعتمدا عليها في رفع المستوى المعيشي للعائلة بأكملها حينما تتزوج من رجل ذا نفوذ ومال؛ أو حينما يربطا زواج ابنتهما بمصالح مادية أخرى قد تُضيع على ابنتهما فرص الحصول على زواج سعيد مدى الحياة!

ولكن دعنا نعترف أن كلًا من الرجل والمرأة يجدان صعوبة في إقناع الوالدين بالشريك الذي بدونه لن يكون هناك زواج سعيد… برغم اختلاف درجات الصعوبة وتفاوتها إلا أنها مازالت موجودة فكيف لك أن تقنع والديك بالشريك الذي اخترته لتُكمل حياتك معه؟

تحدث مع والديك: –
وأنا هنا أعني تحدث أي أن تستخدم اللغة الهادئة الناعمة والصوت المنخفض والأعصاب الباردة في الحوار وأن لا تُشعرهما أن الأمر مجرد تحدي لرغبتهما وعنادًا لهما؛ فذلك من شأنه أن يُشعرهما بأنك تُحاول أن تخرج عن دائرة طاعتهما وبدأت في الانقياد وراء الشريك الآخر دون تفكير ودون اعتبار لرغبات والديك ودون أدنى احترام لهما… فابدأ حديثك معهما بأنك الابن البار بهما منذ وُجدت في هذه الحياة وستظل بهما بارًا مهما سيكون؛ وبعدها واصل إقناعهما بمميزات شريكتك وبأهمية وجودها بجوارك كي تشعر بالسعادة التي تحلم بها.

لا تخفي رفض والديك لزواجك عن شريكك:
قد يكون الأمر مزعجًا ومهينًا قليلًا لشريكك الذي تنوي الزواج به؛ ولكن صدقني من المهم أن تُطلعه على حقيقة الأمر بدلًا من أن يظن بك الظنون ويبدأ هو في التخلي عنك؛ أنت تريده بجوارك فصارحه بالمشكلة سيفكر معك بدلًا من أن تفكر وحدك؛ وبالتأكيد سيتمكن عقلين على حل المشكلة بكل هدوء وحكمة بدلًا من التفكير بعقل واحد…

استعن بالماتشمكر الخاص بك:

لا تنسى أن الماتشمكر الخاص بك هو مستشارك العاطفي و هو خبير في العلاقات الزوجية، يمكنه أن يتدخل إن احتجت لمساعدته أو مساندته، من خلال تقريب وجهات النظر المختلفة بين شريكك المستقبلي وبين أفراد عائلتك وبخاصة والديك؛

نتمنى لك التوفيق في إقناع والديك؛ وبأي حال من الأحوال لا نريد لك أن تتزوج بغير رضائهما حتى وإن كنت لست بحاجة إلى مساعدتهما ودعهمها المادي؛ فأنت بحاجة إلى مباركتهما ودعمهما المعنوي لك طيلة حياتك   إذًا الأمر يستحق الصبر والمحاولة حتى يرضيا عن زواجك

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on whatsapp
WhatsApp
S’abonner
Notifier de
guest
0 Commentaires
Inline Feedbacks
Voir tous les commentaires
Facebook Pagelike Widget

Shopping cart

0
Nous aimerions vos pensées, veuillez commenter.x
()
x

Désolé. Vous devez être connecté pour accéder à ce formulaire.

Désolé. Vous devez être connecté pour accéder à ce formulaire.

Désolé. Vous devez être connecté pour accéder à ce formulaire.

Désolé. Vous devez être connecté pour accéder à ce formulaire.

username
username

Se Connecter